خط انتاج كبير .. شيبس وبفك للأطفال .. مذهل

▧ الرقائق المقلية .. أو الشبس (مع اختلاف قليل بين اللهجات) هي رقائق تصنع من البطاطس عادة ولكن أيضا من مواد أخرى كالموز، وتباع في أكياس بلاستيكية بعد إضافة الملح إليها.

▧ ظهرت الرقائق الهشة أول مرة في مدينة نامور الواقعة على نهر موير والتي توجد في بلجيكا ؛ كان من عادة سكان هذه المدينة الاحتفال سنويا بمهرجان أسماك النهر الصغيرة المقلية، فكان الطهاة يصطادون الأسماك ويطهونة أمام جموع الناس، ونتيجة لتجمد مياه النهر في عام 1781 و استحالة صيد الأسماك منه فكر أحد الطهاة في تقطيع حبات البطاطس إلى أصابع توحي بنفس أشكال الأسماك الصغيرة وقام بقليها فانبهر الناس وانتشر اختراعه إلى باقي العالم . بعد ذلك وفي عام 1835 توجه كورنليوس فاندربلت إلى مطعم ساراتوغا سبرنغز في نيويورك لتناول البطاطس المقلية والتي كان يقدمها رئيس الطهاة جورج كروم، لكن لم يعجبه لأنه وجدها سميكة فطلب من جورج أن يقطعها إلى شرائح، فغضب جورج وقام بتقطيعها حتى أصبحت في سمك الورقة بعد أن قلاها أطلق عليها اسم شرائح ساراتوغا وأصبح الطبق المفضل لجميع الزبائن . لكن الرقائق لم تنتشر في العالم إلا في سنة 1926 عندما قامت السيدة سكودر بإنتاجها وتعبئتها في عبوات من الورق فلاقت رواجا في أمريكا .

▧ معظم رقائق البطاطا تحتوي على مستوى عالٍ من الصوديوم قادم من ملح الطعام وهذا الامر يرتبط بالقضايا الصحية ارتفاع ضغط الدم.. لكن باحثين من كوين ماري جامعة لندن 2004 لاحظوا أن كيسًا من الرقائق المملحة الجاهزة يحتوي ملحًا أقلَّ منْ مَا تحتويه كثيرٌ من حبوب الإفطار. ويشمل ذلك كل ماركات رقائق الذرة corn flakes في أسواق المملكة المتحدة.

بعض شركات إنتاج الرقائق البطاطا ردًّا على الانتقاد قاموا بالاستثمار في مجال البحث والتطوير لتعديل قائمة الوصفات التي يعدونها فصنعوا منتجات صحية واعية. شركة كيتل فود Kettle Food أُوجِدَت عام 1978 وحاليًّا تبيع منتجات خالية من الدهون غير المشبعة ومن ضمنها رقائق البطاطس.
شركة بيبسي بينت بحوثهم أنَّ نسبة 80% من الملح الموضوع على الرقائق لا يستشعره اللسان قبل بلعه.
فريتو-لاي المتخصصة بإنتاج الأغذية صرفت 414$ مليون 2009 في مجال التطوير الإنتاجي شمل تطوير بلورات الملح وذلك يقلل من المحتوى الملحي في رقائقهم من غير أن يؤثر على النكهة.
الرقائق غير المملحة اصبح متوفرة.. فعلى سبيل المثال. العلامة التجارية البريطانية سولت “ن” شيك تكون رقائقهم غير متبلة.. مع ذلك يضعون كيسًا صغيرًا من التوابل مرفقًا داخل كيس الرقائق ان رغبتم بتذوق النكهة.

▧ اذا اعجبك الفيديو لا تنسى اللايك والتعليق و الاشتراك في القناة وتفعيل الجرس
#shorts

اشترك بهذه القناة

   9 هذا الفيديو حصل على اعجابات بعدد

يرجى دعم القناة بالكبس على كلمة مصدر  والاشتراك بالقناة محي الدين الشميري اذا اعجبك هذا الفيديو من

مصدر

————————————–

عرض مقاطع الفيديو الخاصة بك

من خلال عرض مقاطع الفيديو الخاصة بك على مدونتنا مجانا، ستتلقى مقاطع الفيديو الخاصة بك مئات المشاهدات يوميا من زوار موقعنا على الويب ، وتحصل على رابط خلفي لقناتك للمتابعين للاشتراك في قناتك. هذا فوز / فوز لكلينا.

إذا كنت ترغب في ان نعرض لك مقاطع الفيديو أو قناتك المميزة على موقعنا بشكل مستمر، يرجى الاتصال بنا.

اما إذا لم تعد تريد منا عرض قناتك على موقعنا، وتريد منا إزالة الفيديو الخاص بك وعدم عرض قناتك بعد الآن، يرجى الاتصال بنا

تواصل معنا.

إخلاء مسؤولية منشور الفيديو:

المعلومات الواردة في المحتوى (“محتوى الفيديو”) أو المنشور بشكل عام، تمثل وجهات نظر وآراء منشئي محتوى الفيديو أو المنشور الأصليين، ولا تمثل بالضرورة وجهات نظر أو آراء مجموعة الحريري. إن مجرد ظهور محتوى الفيديو أو المنشور على الموقع لا يشكل تأييدا من جانب مجموعة الحريري أو الشركات التابعة لها لمثل هذا الفيديو أو محتوى المنشور. 

تم توفير محتوى الفيديو أو المنشور لأغراض إعلامية وتعليمية فقط. لا تقدم مجموعة الحريري أية تعهدات أو ضمانات فيما يتعلق بدقة أو قابلية تطبيق أو لياقة أو اكتمال محتوى الفيديو أو النشر. لا تضمن مجموعة الحريري أداء أو فعالية أو تطبيق أي مواقع مدرجة أو مرتبطة بأي محتوى فيديو أو منشور.

الإفصاح عن الشركة التابعة

قد يحتوي هذا المنشور والوصف أيضًا على بعض الروابط التابعة ، مما يعني أن منشئ المنشور قد يتلقى عمولة صغيرة دون أي تكلفة إضافية إذا نقرت على بعض روابط المنتج وقررت إجراء عملية شراء. هذه القناة هي أحد المشاركين في برنامج شركاء خدمات أمازون ذ م م ، وهو برنامج إعلان تابع مصمم لتوفير وسيلة للمواقع لكسب رسوم الإعلان عن طريق الإعلان والربط بموقع أمازون.كوم

حقوق الطبع والنشر

إذا وجدت أيًا من المواد المحمية بحقوق الطبع والنشر الخاصة بك في هذا المنشور أو مقطع الفيديو ، فيرجى الاتصال بنا حتى نتمكن من حل المشكلة.

© جميع الحقوق محفوظة لأصحابها.

————————————–

:الكلمات المفتاحية

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *